اتهم وزير الدفاع الأمريكي بالإنابة باتريك شاناهان، اليوم السبت، شركة التكنولوجيا "هواوي" بأنها على صلة وثيقة جدا بالحكومة الصينية.
وقال شاناهان في مؤتمر أمني آسيوي في سنغافورة "هواوي قريبة جدا من الحكومة الصينية"​​، مضيفا أن بلاده تشعر بقلق من الهجمات الإلكترونية وسرقة الملكية الفكرية.
وتتهم الولايات المتحدة شركة "هواوي" الصينية بالتجسس وخرق العقوبات التجارية المفروضة على إيران وسرقة الملكية الفكرية.
وحثت واشنطن حلفاءها على عدم استخدام تكنولوجيا "هواوي" للجيل الخامس من شبكات الاتصالات، بسبب مخاوف من أن تكون هذه أداة تستخدمها الصين للتجسس على الآخرين.
وأدرجت وزارة التجارة الأمريكية في منتصف شهر مايو الماضي شركة الاتصالات الصينية العملاقة huawei "هواوي" على القائمة السوداء، وقطعت عليها طريق شراء مكونات وتقنيات من الشركات المصنعة الأمريكية. 
كما وضعت السلطات الأمريكية شركة "هواوي" في قائمة الشركات الممنوع على الشركات الأمريكية التعامل معها بدون ترخيص مناسب، ونتيجة ذلك أوقفت شركة  google للبرمجيات التعاون مع هواوي في المجالات التي تتطلب نقل المعدات والبرامج والخدمات الفنية، باستثناء تلك المتاحة للجمهور بموجب ترخيص مفتوح.
وواجهت "هواوي" مؤخرا إجراءات تقييدية فرض معظمها من جانب دول غربية.