وأوضح خبراء الجمعية أن الكيوي غني بمضادات الأكسدة المعروفة بدورها في الوقاية من الأمراض، وفيتامين c، ولذلك تنصح الجمعية بتناوله عند الإصابة بنزلات البرد، وتساعد مضادات الأكسدة والسيروتين الموجودين في الكيوي على علاج اضطرابات النوم بحسب بعض الدراسات الحديثة.

ويحسن الكيوي أيضاً من الهضم لما يحتويه من الإنزيمات، التي تحفز هذه العملية وخاصة عند تناول الكثير من البروتينات، ونظراً لأن الكيوي غني بحمض الفوليك، فإن الجمعية الألمانية تنصح بتناوله أثناء فترة الحمل، وفي النهاية يساعد الكيوي على إنقاص الوزن، حيث يحتوي على القليل من الكربوهيدرات