جاء ذلك في تصريح صحفي عقب اجتماع وكيل الوزارة اليوم الثلاثاء مع المدير العام للهيئة العامة للطرق والنقل البري بالإنابة المهندسة سهى أشكناني بحضور الوكلاء المساعدين المهندس خالد الخزي والمهندس عبدالعزيز الصباح وممثلي مصانع إنتاج الأسفلت بالكويت للتباحث ومتابعة خطة معالجة الطرق المتضررة.

وأوضح أحمد أن الغرض من هذا الاجتماع هو التعرف على مشاكل المصانع وتذليل صعوباتها إن وجدت.
وشدد على ضرورة الالتزام بمواصفات تلك الخلطات وان الوزارة لن تسمح بتجاوز هذه المواصفات ولن تتهاون مع أي طرف مقصر تحقيقا للمصلحة العامة مبينا أن الوزارة حريصة جدا على ان تكون الكويت رائدة إقليميا وعالميا في مجال شبكات الطرق.