كشفت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يتناولون اللحوم بانتظام معرضون لخطر الإصابة بأمراض القلب والسكر والالتهاب الرئوي.  وأوضحت الدراسة من جامعة أكسفورد أن محبي اللحوم الذين يأكلون 70 غراماً من اللحوم، المصنعة أو غير المصنعة، يومياً أكثر من أقرانهم، معرضون لخطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 15%، و30% أكثر عرضة للإصابة بالسكري وزهاء الثلث (31%) أكثر عرضة للإصابة بالالتهاب الرئوي في المستقبل.
وتنطبق مخاطر النظام الغذائي المليء باللحوم على الدواجن أيضاً، مع زيادة 30 غراماً يومياً من لحم الدجاج، ما يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بمرض السكري بنسبة 14%.
وكشفت بيانات ما يقرب من نصف مليون بريطاني شاركوا في الدراسة التي استمرت عقدا من الزمان، أن الأشخاص الذين يتناولون اللحوم ثلاث مرات أو أكثر في الأسبوع، هم أكثر عرضة للتدخين والسمنة وتناول كمية غير كافية من الفاكهة والخضروات. بحسب روسيا اليوم.
ومع ذلك، يقول معدو الدراسة: إن معظم المشكلات المتعلقة بالصحة تقل عند حساب مؤشر كتلة الجسم.
ويشير هذا إلى أن بعض الارتباط بين اللحوم والمشكلات الصحية ناتج عن زيادة الوزن أو السمنة.
ونتيجة لذلك، من الصعب تحديد مقدار ما يسبب تناول الكثير من اللحوم بشكل مباشر من مخاوف صحية، أو إذا كان الأشخاص الذين يتناولون اللحوم أكثر عرضة لأن يكونوا بدناء، وبالتالي يواجهون المشاكل الصحية نفسها.