كم من مفاسد ارتكبت في اليومين الماضيين باسم الاحتفال بميلاد المسيح وهو عليه السلام بريء من اعتقاداتهم وأفعالهم المشينة.. بين النصارى أنفسهم هناك خلاف في يوم ميلاده وبابا روما أفتى بأن الاحتفال هو اعتقاد وثني شجع عليه أصحاب المصالح.. هذا شأنهم فما دخل المسلمين بذلك؟.. لو دخلوا جحر ضب لدخلنا معهم.. هدانا الله!