عبر الجنرال جون كيلي، الذي اختاره الرئيس المنتخب دونالد ترامب ليصبح وزيراً للأمن الداخلي في إدارته، عن وجهة نظر مختلفة لرؤية ترامب فيما يتعلق بمسألة الأمن على الحدود الجنوبية للولايات المتحدة.

ودعا كيلي إلى اتخاذ إجراءات دفاعية مشددة تتضمن استخدام محتمل للطائرات بدون طيار وأجهزة الاستشعار.

وقال كيلي إن مثل تلك الإجراءات مطلوبة لأن خطة ترامب لبناء جدار على طول الحدود لوقف المهاجرين غير الشرعيين ومهربي المخدرات هو أمر غير كاف.

وأضاف أن بناء الجدار لن يفي بالغرض في حد ذاته، مشيراً إلى الحاجة إلى إجراءات دفاعية مشددة مثل إقامة شراكات أفضل مع دول في أمريكا اللاتينية تمتد جنوباً حتى بيرو ونشر عملاء دوريات حدودية إضافة إلى استخدام تكنولوجيا مثل الطائرات بدون طيار.

ومن المتوقع أن تتم الموافقة على تعيين كيلي (66 عاماً) من جانب مجلس الشيوخ.