خرج عجوزان بريطانيان في أول موعد غرامي لهما بعمر 100 عام، بعد أن أدرك القائمون على برنامج الرعاية المنزلية للمسنين أنهما يتشاركان نفس يوم الميلاد، ورتبوا لهذا اللقاء.

وعمل الموظفون الذين يقدمون الرعاية المنزلية لكل من آرثر مولت وفلورنس فيليبس على الترتيب للقاء يجمع بينهما، على الرغم من أنه لم يسبق لهما التعارف من قبل، وجرى اللقاء في مقهى بأحد المتاجر، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وعلى غير المتوقع، سار اللقاء بين العجوزين على نحو جيد، وبعد ثلاثة أسابيع فقط، التقى كل منهما بعائلة الآخر. ويقول العجوزان إنهما عازمان على الاستمرار بلقاء بعضهما، على الرغم من أنهما يعيشان على بعد 11 ميلاً.

وتقول فلورنس التي تعيش في ليك بمدينة ستافوردشاير “كان الأمر مثيرًا، لقد كنت متحمسة للغاية لهذا اللقاء، لكنني كنت مجهدة في نفس الوقت، خاصة وأنها المرة الأولى التي أخرج فيها برفقة رجل لا أعرفه من قبل”.

وأضافت “آرثر رجل رائع، ولديه صوت عذب في الغناء، لقد غنى لي أغنية إيف ماريا التي لم أسمعها منذ أن كنت بسن المراهقة”.

أما آرثر الذي يعيش في شيدل بمدينة ديربيشاير فقال “كان لقاء فلورنس أمرًا رائعًا، فهي امرأة لطيفة وتتمتع بحب الدعابة، ومن الجميل الحديث إلى شخص في مثل سني، ويتذكر الأشياء التي أذكرها عن الماضي”.

وأضاف “توفيت زوجتي قبل نحو 25 عامًا، وعشت وحيدًا منذ ذلك الوقت، لكن لقاء فلورنس جعلني سعيدًا من جديد. لقد أمضيت وقتًا ممتعًا في عيد ميلادنا، وأعتقدت أنه أمر جيد أن أغني لها، فأنا حقًا أحب الغناء”.